Thursday, December 31, 2009

أنا تُـــــــــــــــــــــــهت مني

ما بين آلام الظهر وقباحة الانتفاخ وملل الرحلات المتكررة كل ثلاثين دقيقة إلى الحمام ... اقف أمام المرآة لأراقب نفسي فلا اعرفني! عشرة كيلوهات زيادة ليست بالقليلة، ومع صغر حجمي تتركز جميعها في بطني فيبدو نصفي العلوي كحبة الفول السوداني الممتلئة الصغيرة. ملابسي لا تناسبني فتتقلص إلى قطعة او اثنتين ممكنة ولا اجد ما يسعدني اختياره من ألوان أو طرازات فشكلي ما عاد يعرفني فكأني أتوه من نفسي. انظر إلى بطني المنفوخ ثم اربت عليه وابتعد من أمام المرآة.ذ

ما بين دبلتي التي خلعتها والحضن الذي أصبح مستحيلاُ لأن بطني أمامي عدة أشبار .. يقتلني حنيني إليك! في الصباح أقوم متعبة من النوم الذي لم يعد ممتعاً وفي اليل أصحح وضع المخدات حولي مئة مرة وخلقي أضيق من أن أحدثك أو أخرج معك أو أشاركك أي شئ. كلامنا كله عن الحسابات والمصروفات والأموال التي علينا ادخارها فأنام مقموسة واستيقظ مبوزة وفي الليل بين هذا وذلك أتأملك وأنت تغط في نوم عميق فأتخيل الطفل يشبهك وكيف قد تصبح لدي قريباً نسخة أخرى مصغرة .. ليست أعظم الأمور بالتأكيد لكني اجد الامر ظريف فابتسم وامد كفي نحو كفك فتلتقطه أثناء نومك لا إرادياً وتضغطه إليك.ذ

ما بين الأغراض التي اشتريها وترتيب الملابس وتحضير الحقائب والرغبة المحمومة لانهاء كل شء قبل حضورك، تنتابني تصرفات مرضية غير مبررة .. كأن أريد أن أنظف وأرتب كل ركن في المنزل بهستيريا مفرطة، يقول لي صديقنا الأجنبي أنها ظاهرة معروفة باسم أعراض بناء الأعشاش والتي يتشارك فيها الانسان مع أخواته من الطيور استعداداً لاستقبال الأطفال، استنكر بشدة ولا أصدقه .. ولكني في اليوم التالي رغم كل التعب بعد يوم العمل الطويل أجلس على ركبتي في المطبخ لأبكي أمام بقعة ملتصقة بالسيراميك فشلت جميع مستحضرات التنظيف في ازالتها. وأظل انظر إلى البقعة في الأيام التالية فيخيل لي أنها أكبر، حتى انتهيت إلى ألا أنظر إلى هذا الركن أبداً بعد ذلك.ذ

ما بين نشاطاتي التي هجرتها والأحداث التي اعتذر عنها، يصبح عملي درجة ثانية في حياتي. اجتماع مجموعة الكتب الذي لم اعد احضره منذ شهور، والكتابة التي تقهقرت ، ومشروعي الذي أعامله بجفاء وترفع، يصبح كل شئ غيرك ليس مهما. انسى نفسي وعاداتي بين زيارات الطبيب كل شهر ثم كل أسبوعين ثم كل أسبوع. وأقضي الوقت في اعداد قوائم الأشياء التي أريد شرائها ومكونات الحقائب التي سأعدها، وتصبح كتبي المفضلة هي تلك عن الحمل والولادة وما بينهما وبعدهما، واتصل بأصدقائي جميعهم لأسألهم عن فتوى شراء فوطة الطفل ذات غطاء الرأس قبل الولادة أم بعدها ويصبح أهم قرار هو اختيار أيهما أفضل تلك الأرجوحة الحمراء أم الكرسي الأزرق الهزاز.ذ

ما بين قطع السحاب التي أعلقها في سقف الغرفة لازينها يظهر لي وجهك الصغير بينها كقطعة صغيرة من حلوى المارشميلو .. أزرق فاتح ووردي فاتح وكل الألوان المشرقة الأخرى .. فعلاً انسى نفسي التي كانت تسوف وجودك مؤكدة أن في العمر دائماً متسع. ربما هو احتلال عمرك الصغير الآتي لعمرى الذي يمضي ولكن شيء ما لا أعلمه أخبرني أن العمر الباقي هو الأحلى .. بين كل هذه الأشياء التي تضايقني تتحرك أنت داخلي بخبث جميل لتؤكد لي أنك هنا وأنك الأهم ... هذا التحرك الذي يجعل التأمل لمدة ساعة في خمسة جوارب صغيرة لبنية اللون فعل غاية في المنطقية!ذ

37 comments:

Ghada said...

very heart-warming! I'm so glad u shared it with me and I'm -for sure- sharing the link on facebook :))

ومتخافيش يا دينا.. إنتي ماتهتيش.. إنتي بتتغيري.. وهاتتغيري أكتر بعد ما "مكرونة" يجي.. وأولوياتك هاتتشقلب وأفكارك هاتتحور.. صاحبي شخصيتك الجديدة واتعرفي عليها ..

على قد الألم اللي في تجربة الولادة والأمومة، على قد ما أنا مشفقة على الرجالة لإنهم مش بيتطوروا أو يتغيروا زينا! أو مش بيتطوروا بنفس السرعة على الأقل..

سعيدة قوي بالبوست ده :))))ولينا كلام تاني ;)

mohra said...

ما اجملك حقا
وما اجمل ان اقرأ هذا و بطنى تكبر و اعانى نفس المتاعب الصغيره و افرح نفس الافراح الكبيره
فى وقتها فعلا ولقد اسعدتنى بالفعل

وجدت ايضا اننا نتشارك فى كثير مما نقرأ..مؤخرا انتهيت من يوم غائم فى البر الغربى و اعجبتنى للغايه حتى انى كتبت عنها فى المدونه

تحياتى لك و اتمنى الا تغيبى

حـدوتـة said...

حلوة أوي أوي أوي يا دينا :)))

إن شاء الله تقومي بالسلامة وتستمتعي بكل لحظة من السنين اللي جاية :))

بس من فضلك ما تولديش بكره :P

Nerro said...

أحب أضم صوتي لصوت الصديقة رحاب :))
عندك يوم السبت من أوله
مش عارفة أقولك ايه...عشان مفيش حاجة تتقال اجمل من اللي كتبتيه
ان شاء الله تقومي بالسلامة وتهيصوا سوا :))

mydmermaid said...

Yaah... I cannot believe how much I was missing your writings :)

I just loved it... all of it. Read it twice and want to read it again :)

Rabena yekremek we kol 7aga teb2a sahla inshallah :) Enjoy every single moment, dear :)

Moia said...

جميــــــــلة جميلة جميلة :)))
يا رب تقومى بالسلامه انتى والنونو يا رب :))
والله قلبى بيعمل كدهو من الكلام اللى انت كتباه :) وكدهو ده حاجه حلوة اوى اوى اوى :))

Eman M said...

tab i am crying now men el ta2asor :'(

ست المرتفعات said...

ياالله
..
لاأعرف كيف اعبر بغيرها

بارك لك الله فى الصغير
وفيه
وفيكى

radwa osama said...

حلوة قوى
كنت كل شويه بعدى من هنا علشان اشوفك كاتبه ايه عن الحمل ..أخيرا .. مبروك يا سكر

Davinci said...

بوست جميل طبعا، لكن ربنا يعينك على هذه المعاناة.. أنا بقى سعيد إننا مش بنتطور أو بنتغير زيكم.. الله الغني :D
تقومي بالسلامة إن شاء الله :)

Yasmeen said...

تحفة !! باحبك قوي لما باقرالك حاجة يا ديدو !!
فعلاً أشعر كأنك تتحدثين عن لساني في كل مدونة أقرؤها لك :)

حياتنا أصلاً عبارة عن سلسلة لا تنتهي من التغيرات والتطورات التي تطرأ على شخوصنا .. على مر السنين تختلف صورنا التي تنعكس على المرآة لنرى كل مرة نسخة جديدة من "أنا" ..

و مبروك على الأمومة :))))

مـهـيـب said...

حلوة حلوة حلوة .. ساحرة كالعادة بجد .. القراءة ليكى متعة حقيقية .. و عذاب برضه .. لأن الفرق بين البوست ده و اللى قبله 9 شهور تقريبا.. استمتعى على قد ما تقدرى لأن التوهان الحقيقى .. لم يبدأ بعد ..

حنين said...

مبروك يا ديدو :)
وتقومي بالسلامة إن شاء الله :):)
..
حلو أوي التدوينة دي، فيها كلام غريب - بما إني لسة ما اتأهلتش! - بس حلو في بعضه، ومش مريح شوية في بعضه الآخر!
بس ربنا معاكي في جميع الأحوال
...
مودتي ^_^

Amira AK said...

Lovely ya Dido. I too pass by here often.. waiting, hoping for another post. Alf Mabrouk and may you find yourself in yourself and in your new little family. You'll make an amazing mama i'm sure :))

Bassel said...

Very deep and touching; each and every word carried deep meanings and touching emotions... May Allah bless u, ur child and ur husband with a good life insha'Allah :)

koora said...

merciiiiiiiiiiiiii

Jazzie said...

Good luck with your baby and be positive positive positive and try as much as you can to discard any negative energy you may feel crawling towards you at the beginning of motherhood (if you still haven't had the baby yet).

I love your blog :)

almanarh said...

هي دي سنة الحياة
وكل مرحلة وليها ظروفها
www.almanarheg.com

انترنتاوي said...

أحسنتي
مدونة ممتازة

مـهـيـب said...

انتى فين يا دينا ؟؟ وحشتينا بشكل مرهق .. طمنينا عليكى و على أحوالك أرجوكى ..

عروستى said...

بوست رائع

model said...

انت كتبتيني ، تمام و انا حامل كنت سانكتب على نفس النحو
يا خبر كلنا هذه الأم
على فكرة نعم نحن نتحول و لكن للافضل فحتى لو بعدتي عن الكتابة لفترة بسبب مسؤليات الامومة و لكنها تثقلنا فتكتبين بعدها بخبرة حياتية مضاعفة و كليا غير

ارهفتي مشاعري بهذا البوست السهل الممتنع

انا صاحبة مدونة " عايزة اخس" ،

http://back2evans.blogspot.com/
لكن بعدما قرات مدونتك اعتقد انا عايزة أحمل

model said...

طب على الاقل دي زيادة مسببة
يعني غمة و هتروح
اما انا فمتخصصة في تكديس الاراقام الضخمة قس جسدي
موديل
عايزة اخس

ميمى said...

جميل اموضوع ده بجد

linkdsl said...

رائع جدا

RevitaDerm said...

I just loved it... all of it. Read it twice and want to read it again :)

Entrümpelung said...

يااااااااااااااااا كلنا بقينا تايهييييييييين:(

Umzug Wien said...

مع مرارة الواقع ... ما بقاش فى اى حال غير الخيييييييييييال

الصحيفة الصادقة said...

مدونة رائعة واسلوب سلس وجميل

Entrümpelung said...

يبكفى خيااااااااااااال

Übersiedlung said...
This comment has been removed by a blog administrator.
Privatumzug Wien said...

كلناااااااااااااا تائهون فى بحر الحياااااااااااة

Umzugsunternehmen Wien said...

الله يوفقكم .. دمتم بخييييييير

Lagerung said...

Allah is with you ... :)

Lager Mieten said...

الله معكم .. اتمنى عرض الجديد بأستمرار

ريوبى said...

موضوع ممتاز
ryobi

Umzug said...

بسم الله الرحمن الرحيم .. لا اله الا الله
Umzug - Umzug wien